يوفينتوس اول المتأهلين لنهائي دوري ابطال اوروبا

أخر تحديث : الثلاثاء 9 مايو 2017 - 11:40 مساءً
يوفينتوس اول المتأهلين لنهائي دوري ابطال اوروبا

انتهت قبل قليل المباراة القوية والمهمة التي جمعت بين فريقي يوفينتوس الايطالي وموناكو الفرنسي في اطار اياب الدور النصف نهائي من بطولة دوري ابطال اوروبا بفوز اليوفي على موناكو بهدفين مقابل هدف وحيد.

حيث يدين اليوفي بهذا الانتصار، لظهيره الأيمن البرازيلي داني ألفيس، الذي صنع الهدف الأول من كرة عرضية، انقض عليها ماريو ماندزوكيتش بقدمه لترتد من الحارس الكرواتي دانييل سوباسيتش، ليضعها ماندزوكيتش مجددًا في المرمى بسهولة ، ليسجل الهدف الأول للسيدة العجوز بعد مرور 33 دقيقة.

لم يتأثر يوفنتوس بالتبديل المبكر بعد مرور 10 دقائق، بمشاركة كلاوديو ماركيزيو بدلاً من سامي خضيرة بسبب الإصابة، في الوقت الذي ارتبكت فيه صفوف موناكو بعد الهدف الأول.

ضغط اليوفي بحثًا عن هدف ثان لقتل المباراة تمامًا، ومن ركلة ركنية، أخرجها سوباسيتش إلى خارج منطقة الجزاء، لتصل إلى داني ألفيس الذي سدد كرة قوية في الشباك الخالية، مسجلاً الهدف الثاني في الدقيقة 44.

مع بداية الشوط الثاني، أراح ماسيمليانو أليجري مدرب يوفنتوس نجمه الأرجنتيني باولو ديبالا، ليشارك مكانه خوان كوادرادو، بينما دفع ليوناردو جارديم مدرب موناكو بكل من فابينو وتوماس ليمار مكان بينيامين ميندي وبرناردو سيلفا لتنشيط الهجوم.

حاول موناكو البحث عن ثغرة في دفاع اليوفي، وكاد أن يسجل كيليان مبابي هدفًا، إلا أن جيانلويجي بوفون تصدى للكرة بذكاء شديد، بعدها اخترق جواو موتينيو من الجهة اليسرى، ولعب كرة أرضية، وضعها مبابي في الشباك مسجلاً هدف شرفي في الدقيقة 69.

رمى جارديم بورقة هجومية أخرى بإشراك رأس الحربة فاليري جيرمان مكان تيمو باكايوكو، إلا أن دفاع اليوفي تماسك للنهاية، ومنع أي خطورة عن بوفون، ولم يتضرر سوى من إصابة أندريا بارزالي، ليغادر الملعب ويشارك مكانه المدافع المغربي مهدي بنعطية.

إلا أنه في الدقائق الأخيرة، زادت الاحتكاكات العنيفة بين الفريقين، واستفزازات لاعبي موناكو، أدت لحصول الثنائي ماريو ماندزوكيتش وليوناردو بونوتشي على بطاقة صفراء.

كلمات دليلية
رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة كوكتيل الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.